الأخبار

حظر التجوال في كسلا إثر سقوط قتيلين باقتتال قبلي

الخرطوم ــ (الديمقراطي)

قُتل شخصان وأصيب آخرون، في أحدث اقتتال بين قبيلتي النوبة والبني عامر بمدينة كسلا، شرقي السودان، فيما فرضت السلطات الانقلابية حظر تجوال لمدة 24 ساعة.

وحذر محللون متابعون للأوضاع من أن يتسع نطاق المواجهات إلى أحياء أخرى في المدينة إن لم تُسارع السلطات الانقلابية بنشر تعزيزات عسكرية.

وقال شاهد عيان،لـ(الديمقراطي)، إن مدينة كسلا شهدت اقتتالا قبليا بين النوبة والبني أسفر عن مقتل شخصين وإصابة آخرين وحرق متبادل للمنازل.

وأشار إلى أن الاشتباكات التي تتركز في حيي (كادوقلي) و(مكرم)، تجددت عقب نهب هاتف جوال من فتاة من البني عامر وإصابة شاب من النوبة بحادث طعن من قبل مثلمين.

وفرض والي كسلا بالإنابة عادل عثمان الحسين، حظر تجوال في مدينة ومحلية كسلا وأسواقها لمدة 24 ساعة، مهددا من يخالفه بالعقوبات المنصوص عليها في قانون الطورئ.

وكانت قبيلتا النوبة والبني عامر وقعتا اتفاقا لوقف عدائيات، بعد اقتتال بين الطرفين في مايو 2020 أسفر عن مقتل ثلاثة أشخاص وجرح 79 آخرين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى