الأخبار

 ضابط بالمعاش يروي تفاصيل نهب مسلح بالخرطوم اشبه بافلام “الأكشن”

عوض كرنديس: دوريتا شرطة نفذتا العملية الإجرامية

الخرطوم – (الديمقراطي)

روى ضابط شرطة سوداني متقاعد، تفاصيل عملية نهب مسلح بواسطة دوريتي شرطة في وسط الخرطوم، بطريقة أشبه بافلام الأكشن.

وكتب المقدم شرطة معاش عوض كرنديس على صفحته بـ(فيس بوك) تفاصيل الواقعة التي حدثت يوم الخميس الماضي حوالي الساعة الرابعة عصراً قرب البوابة الغربية لنادي الاسرة بالخرطوم3، وضحيتها قريب له يدعى محمد مبارك، يعمل مندوب مبيعات بشركة معاوية البرير.

وقال “بعد ان قام مندوب المبيعات بإنزال طلبية لسوبر ماركت بالخرطوم 3 وبمجرد ادارة السائق للمحرك اذا بدوريتي شرطة تتوقفان أمامه وينزل مجموعة من أفراد الشرطة (يرتدون زي الاحتياطي) شاهرين اسلحتهم (كلاشات) بطريقة أشبه بافلام الأكشن، وطلبوا منهما الترجل من العربة”.

وأضاف: “وبدون مقدمات قاموا بتفتيشهم والاستيلاء على موبايلاتهم والمبالغ النقدية الموجودة بجيوبهم وبعد الفراغ من ذلك قاموا بتفتيش كابينة العربة ووجدوا مبلغ ثلاثمائة واربعون الف جنيه (جزء من حصيلة مبيعات اليوم) استولوا عليها وعند اعتراض الابن محمد انهالوا عليه ضربا بأيديهم وبموخرة الأسلحة، ثم طلبوا من الابن محمد فتح صندوق العربة إلا انه رفض وعند محاولتهم نزع المفتاح من يده قام بقذفه في المنزل المجاور لموقع الحادث حتى لا يحصلوا على المبلغ الأكبر من متبقي حصيلة مبيعات ذلك اليوم”.

وأكد أن تصرف مندوب المبيعات اغضب مهاجميه فزادوا من وتيرة الضرب والشتم بأبشع الألفاظ قبل إخلاء سبيله.

وأشار إلى أن “الضحية ذهب بعد ذلك إلى قسم الشرطة القريب من الموقع وقابل الضابط المناوب برتبة الملازم أول، قام بتحويله إلى ضابط برتبة النقيب والذي أبدى عدم اهتمام بالموضوع، فذهب لرئيس القسم برتبة العقيد وحكى الواقعة وأخطره بأن القوة التي تهجمت عليه لا زالت موجودة بالموقع القريب من قسم شرطة الخرطوم وسط، فرد العقيد بضرورة الذهاب للنيابة ورفع عريضة بالواقعة”.

وزاد: “بالفعل ذهب الابن محمد للنيابة وللأسف ورغم كل الوقائع التي سردها وجهت النيابة بفتح بلاغ تحت المادة 47 اجراءات (تحريات أولية) يعني حتى بلاغ مباشر لم يتم فتحه”.

وتساءل كرنديس “هل بلاغ النهب يحتاج الى عريضة من النيابة؟، الكل يعلم بأنه بلاغ مطلق يتم فتحه مباشرة دون عريضة أو إذن من النيابة”.

واستنكر عدم تفاعل رئيس قسم الشرطة (معروف باسم قسم الأوسط) مع الواقعة وامتناعه عن إرسال قوة شرطية على وجه السرعة لموقع الحادث لضبط الجناة. وأضاف مخاطبا رئيس قسم الشرطة المعني: “لمعلوماتك الشخصية الابن محمد مبارك (المنهوب) والدته الاخت محاسن الخير مدني، ابنة خالي السيد اللواء شرطة (م) الخير مدني محمد، مدير شرطة الخرطوم الأسبق والذي جلس على ذات الكرسي الذي تجلس عليه الآن رئيسا للقسم الأوسط الخرطوم وشتان ما بين هذا الزمان وذاك”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى