الأخبار

 تنديد سوداني واسع بمقتل الصحفية شرين ابوعاقلة

الخرطوم  – (الديمقراطي)

نددت كيانات ومنظمات صحفية وحقوقية وسياسية وفعاليات مجتمعية بالسودان، بجريمة مقتل الصحفية شرين أوبعاقلة، مراسلة فضائية الجزيرة في فلسطين، برصاص الجيش الإسرائيلي، أثناء عملها في التغطية الصحفية.

وأثار حادث الاغتيال غضبا شعبيا واسعا انعكس بمنصات التواصل الاجتماعي.

وادانت اللجنة التمهيدية لنقابة  الصحفيين السودانيين، باغلظ العبارات الحادث والذي يفتح جروحا جديدة لعمليات استهداف الصحفيين أثناء عملهم.

ودعت كافة المنظمات للضغط على الجهات التي تستهدف الصحفيين وهم  يقومون  بعملهم للتوقف عن هذه الأعمال.

وقالت مبادرة “صحفيون لحقوق الإنسان -جهر” في بيان إن  – “استهداف الصحفية شيرين أبوعاقلة، وقتلها  بواسطة قناصة الجيش الإسرائيلي جريمة مُتعمّدة ضد الصحافة والصحفيين”.

وأضاف البيان: “ندين بأشدّ العبارات مقتل الزميلة الصحفية شيرين أبوعاقلة، ونُحمّل سلطات الاحتلال الإسرائيلي، المسئولية الكاملة، ونعتبر استهداف الصحفية، وقتلها جريمة مُتعمّدة ضد الصحافة والصحفيين/ات، يجب أن لا يفلت مرتكبوها من المسائلة القضائية والعقاب.”

وطالب البيان بالتحقيق الدولي العاجل والمستقل، فى “الجريمة النكراء، والتي تخرق القانون الدولي الإنساني، وكافة القوانين والاعراف والمواثيق الدولية المتعلِّقة بسلامة وحماية الصحفيين”، داعياً جميع الدول والحكومات، للإيفاء بالتزاماتها الدولية بحماية وسلامة الصحفيين، بتوفير الحماية والسلامة للصحفيين والصحفيات، بما فى ذلك، السلامة البدنية.

من جهتها قالت هيئة شؤون الأنصار(الرافد الديني لحزب الأمة)، إن “الكيان الصهيوني المتغطرس ظل يمارس جرائمه البشعة  على الأبرياء دون أن برمش له طرف، ويواصل اعتداءاته  المتكررة على  المقدسات وعلى الانسانية ولم تسلم من غدره وعدوانه حتى الإعلاميين”.

وقالت في بيان إن “اليوم كانت مراسلة قناة الجزيرة الذائعة شيرين أبو عاقلة ضمن ضحاياه؛ والتي نذرت حياتها لتغطية الأحداث كما هي دون تزييف لتترك للمشاهد الحكم دون تأثير”.

وتابع: “إننا ندين هذا القتل الآثم للنفس البريئة ونعزي أسرتها وزملاءها وندعو المجتمع الدولي للضغط على الكيان الصهيوني لإيقاف عدوانه على الأبرياء وانسحابه من الأراضي الفلسطينية المحتلة واحترام حقوق الإنسان وحرياته الأساسية”.وزار رئيس حزب المؤتمر السوداني عمر الدقير الأربعاء مكتب قناة الجزيرة الإخبارية بالخرطوم ، حيث قدم التعازي لأفراد المكتب وأسرة القناة.
و عبٓر الدقير عن رفض حزب المؤتمر السوداني وادانته لهذه الجريمة البشعة ، ولاستهداف الصحفيين والمراسلين الاخباريين ، ولكل أساليب مصادرة حرية الصحافة والإعلام في كل بقاع العالم ، ناقلاً تعازي كل أعضاء الحزب لأسرة قناة الجزيرة الإخبارية .

وكانت شيرين قد توفيت متأثرة بإصابات خطيرة تعرضت لها في منطقة الرأس خلال تغطيتها اقتحام قوات إسرائيلية لمخيم جنين صباح الأربعاء، حسب وزارة الصحة الفلسطينية، كما أصيب الصحافي علي السمودي الذي يعمل أيضاً في قناة الجزيرة القطرية.

وقالت الوزارة، في تصريح إن شيرين “استشهدت جراء إصابتها برصاص الجيش الإسرائيلي في مدينة جنين”، فيما باشرت النيابة العامة الفلسطينية إجراء تحقيق في الجريمة.

وأدان البيت الأبيض بقوة مقتل مراسلة شبكة الجزيرة ودعا إلى إجراء تحقيق في مقتلها. وقالت نائبة المتحدث باسم البيت الأبيض كارين جين- بيير، في حديث للصحفيين على متن الطائرة الرئاسية التي كانت تقل الرئيس جو بايدن إلى ولاية إلينوي: “ندعو إلى إجراء تحقيق شامل في وفاتها”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى