الأخبار

أطباء غرب دارفور يعلنون إضرابا مفتوحاً بدءاً من السبت

الخرطوم – (الديمقراطي)

أعلنت الهيئة النقابية لأطباء ولاية غرب دارفور، الدخول في إضراب مفتوح عن الحالات الباردة اعتباراً من غد السبت، احتجاجاً على تعيين قيادي بالنظام البائد مديراً لوزارة الصحة بالولاية.

وقالت الهيئة النقابية لأطباء غرب دارفور، في بيان إنها “سلمت بتاريخ الحادي والعشرين من فبراير المنصرم، مذكرة لوالي الولاية، متضمنة مطلباً واحداً وهو إلغاء تعيين المدعو عبدالسلام مصطفى صالح، مديراً عاماً لوزارة الصحة، دون استجابة حتى الآن”.

وأضاف: “عليه نعلن عدم التعاون مع الإدارة الجديدة، والقيام بحملة لبيان وتوثيق أساليب الفساد خلال تولي المذكور لإدارة وزارة الصحة في السابق، والدخول في إضراب مفتوح عن الحالات الباردة اعتباراً من السبت 4 مارس الجاري، ومواصلة التصعيد حسب الجداول التي سنعلن عنها لاحقاً”.

وقال البيان إن “الجميع يعلم حجم الفساد والدمار الذي ألحقه المدير الجديد للوزارة، بالخدمات الصحية خلال العهود المتطاولة التي كان فيها جاثماً على صدر الوزارة”.

وتابع: “رغم ذلك تصر سلطة الأمر الواقع بهذه الولاية المنكوبة بحكامها، على تجريب نفس الحلول وتدوير بقايا عهود الفساد والاستبداد، ولكن هيهات فقد قال الشعب كلمته وإرادة الله غالبة”.

وحمّل البيان حكومة الولاية مسؤولية كل الآثار والتداعيات التي تنتج عن تماديها في قرارها الكارثي، وتجاهلها لمطالب الأطباء، وزاد: “نسبة لانقضاء المهلة التي منحت، يؤسفنا أن نعلن بداية الحملة التصعيدية والتي نستخدم فيها كل أساليب المقاومة السلمية المبتكرة والمشروعة بكل مسؤولية، لاقتلاع المذكور ومن هم وراءه، ورميهم في مزابل التاريخ حيث ينتمون”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى